زراعة الشعر بالياقوت FUE

تحدث تطورات جديدة كل يوم في تقنيات زراعة الشعر وعلاجات تساقط الشعر بشكل متوازي مع التقدم التكنولوجي. اتخذت عمليات زراعة الشعر، التي تقدمت بشكل كبير وتحولت إلى إجراءات يتم تطبيقها بأساليب طفيفة التوغل، شكلها الحالي بالتوازي مع تطوير الأدوات المستخدمة.

النتائج الطبيعية التي يتم الحصول عليها باستخدام طريقة الإقتطاف (FUE)، والتي تعد واحدة من أحدث تقنيات زراعة الشعر المستخدمة على نطاق واسع في أيامنا الحالية، قد حملت هذا النجاح خطوة أخرى إلى الأمام عن طريق استخدام أدوات خاصة ذو أطراف من الياقوت في عملية زراعة الشعر.

الفرق بين طريقتي الإقتطاف بالياقوت والإقتطاف الكلاسيكي فيما يتعلق بفتح القنوات المجهرية

يشير الإقتطاف (FUE)، الذي يتم إجراؤه باستخدام أطراف مصنوعة من الياقوت الحقيقي، وهو معدن ثمين للغاية، إلى استخدام طرف ياقوتي خاص بدلاً من اداة الشق المعدنية في مرحلة فتح القنوات لزراعة الشعر. تم تصميمه بهدف فتح قنوات مجهرية أصغر في المنطقة التي ستُزرع فيها بصيلات الشعر، ومن أجل تسريع عملية التعافي وتكوين الحد الأدنى من التقشّر.

في طريقة الإقتطاف FUE (استخراج وحدة البصيلات) الذي يتم إجراؤه باستخدام أطراف ياقوتية، يتم استئصال بصيلات الشعر تحت التخدير الموضعي من المنطقة المانحة بواسطة محرك مجهري واحدة تلو الأخرى على شكل جذور باستخدام أطراف مجهرية ذو أقطار تتراوح من 0.6 – 0.7 – 0.8 ملم. يجب زراعة الشعر الذي تم جمعه داخل القنوات التي سيتم فتحها خلال طريقة الإقتطاف (FUE).

تؤثر هذه القنوات بشكل مباشر على قضايا الزاوية والاتجاه والتردد التي تؤثر بشكل كبير على مظهر الشعر. لهذا السبب، فإن فتح القنوات هو أهم مرحلة في نجاح العملية.

يمكن الآن فتح القنوات المجهرية بشكل أفضل بمساعدة هذه الأطراف الخاصة من الياقوت. يتم زرع بصيلات الشعر في هذه القنوات. أن تكون القنوات الصغيرة التي فتحت بأطراف حادة وناعمة ومتينة من الياقوت ما بين 1.0 – 1.3 – 1.5 ملم بحجم بصيلات الشعر، يزيد من عدد القنوات المفتوحة.

مزايا زراعة الشعر بتقنية الإقتطاف (FUE) مع أطراف الياقوت مقارنة يأدوات الشقوق المعدنية:

  • سيكون هناك اهتزاز أقل بكثير عند استخدام أطراف الياقوت أثناء عملية فتح القنوات نظرًا لسطحها الأملس مع خصائصها المضادة للبكتيريا، والخصائص الفيزيائية الخاصة بها مثل الصلابة والحدة والمتانة. يتم بالتالي التأكد من خفض خطر الإصابة بالرضوض وتلف الأنسجة الى أدنى مستوى.
  • يمكن تنفيذ الزراعة بشكل متكرر أكثر في طريقة الإقتطاف بالياقوت (FUE) مقارنة بطريقة الشق المعدني، مما يجعل من الممكن تطبيقها على المرضى الذين يعانون من تساقط الشعر في مراحل أكثر تقدمًا.
  • من خلال المساعدة على زرع بصيلات الشعر بشكل أكثر كثافة، فإنها تتيح الحصول على مظهر أكثر طبيعية مع كثافة الشعر.
  • يوفر فرصة لفتح القناة عن طريق حقن سائل أقل تحت الجلد مقارنة بطريقة الشق المعدني. سيكون ذلك أكثر راحة للمرضى بكل معنى الكلمة بعد العملية نظرًا لأن مستوى الوذمة التي تظهر بعد التطبيق سيكون أقل.
  • شفاء الأنسجة بعد العملية يكون أسرع مقارنة بطريقة الشق المعدني نظرًا لصغر حجم القنوات المفتوحة من أجل الزراعة، والأهم من ذلك هو حدوث اتحاد سلس فوق الجلد.
  • لا يوجد إحتمال خروج البصيلات من مكانها نظرًا لأن بصيلات الشعر يتم زرعها داخل قنوات بنفس حجمها وبالزاوية الأكثر طبيعية.
  • إنها تحمل الجودة والتميز في عمليات زراعة الشعر إلى “تقنية الإقتطاف (FUE) المنفّذة باستخدام أطراف الياقوت”.

يتم تطبيق “تقنية الإقتطاف FUE مع أطراف الياقوت”، التي توفر نتائج ناجحة في بريميوم للتجميل، على جميع مرضانا بشكل معياري.

Chat with us